Contact
+90 532 604 4538
Mecidiyeköy Mah. Mecidiye Cad. No:5 Estetikland Plaza Şişli İstanbul

زراعة الشعر لمرضى السكري

هل زراعة الشعر لمرضى السكري ممكنة؟

سؤال دائمًا ما يطرأ على أذهان المصابين بالصلع، ولكن يخافون الإقدام عليه بسبب معاناتهم مع مرض السكري فالمعروف أن الجروح لا تلتئم بشكل سريع عند مرضى السكري، وتأخذ وقتًا طويلًا في التعافي مقارنة مع الأشخاص العاديين الذين يتمتعون بصحة جيدة، ومن المعروف أيضًا أن عملية زراعة الشعر تتضمن إحداث شقوق في الرأس، وفتح قنوات ليتم غرس البصيلات المنزوعة فيها لكي تعوض بها المنطقة المعاناة من الصلع، ولكي يتم فتح هذه القنوات يحتاج الطبيب المختص إلى استخدام أدوات حادة، مما يؤدي إلى وجود جروح في الرأس لا مفر منها، وتحتاج هذه الجروح فترة حتى تستطيع أن تلتئم، وتخلف ورائها ندبات بسيطة، بالطبع هذا أمر يمكن التغاضي عنه، وتقبله في سبيل الحصول على مظهر مثالي، وطبيعي بعد إجراء عملية زراعة الشعر، ولكن بالنسبة لمريض السكري، فهو مع وجود هذه الجروح معرض أحيانًا لتطورات صحية قد تكون غير حميدة إذا لم يتم الانتباه جيدًا لحالته الصحية قبل، وأثناء، وبعد إجراء عملية زراعة الشعر، لذا في التقرير التالي ستتعرفون بشكل تفصيلي على زراعة الشعر لمرضى السكري

şeker hastalarına saç ekimi

مشكلة مرضى السكري مع عمليات زراعة الشعر

مع التطور المستمر في عمليات زراعة الشعر استطاعت الوسائل الطبية الحديثة في هذا المجال التغلب على العديد من العقبات التي كانت دائمًا ما تواجه مريض الصلع، ولكن مع مرضى السكري الأمر ما زال عقبة بالنسبة لهم، وهذا بسبب وجود احتمالية للإصابة بالنزيف الدموي، بالإضافة إلى احتمالية عدم التئام الجروح، ولكن بالرغم من أنه ليس هناك تقنية بعينها يمكن استخدامها في عملية زراعة الشعر بالنسبة لمريض السكري، هناك عدد من الإجراءات التي يجب اتباعها لكي يتمكن مريض السكري من إجراء عملية زراعة الشعر دون تعريض حياته للخطر.

من جانب آخر، يعاني مريض السكري من فقدان الشعر، وهذا لأن الإصابة بالسكري تزيد من احتمالية تساقط الشعر، مما يجعل الصلع يأتي سريعًا إلى المريض به، ويترتب على ذلك حالة نفسية سيئة، لذا قد لجأ الأطباء إلى وضع إجراءات وقائية تمكن مرضى السكري من التخلص من مشكلة الصلع التي يعانون منها مع عدم التأثير على الحالة الصحية للمريض بالسلب.

زراعة الشعر لمريض السكري

في الواقع زراعة الشعر لمريض السكري تعتمد على مجموعة من الإجراءات الخاصة التي من أهمها أنه في البداية ينبغي على الطبيب المختص تحديد نوع السكري الذي يعاني منه المريض، وهو في الغالب سيكون نوعين

الأول، خاص بمهاجمة الجهاز المناعي الخاص بجسم الإنسان للأنسولين كأسلوب مناعي دفاعي، وهو إلى الآن مجهول سبب الإصابة به، ولكن يمكن التحكم فيه بواسطة حقن الأنسولين حتى تبقى معدلات الجلوكوز في الدم معتدلة.

الثاني، وهو الأكثر شهرة، والذي يأتي بسبب الأنظمة الغذائية الخاطئة، والسمنة، والوراثة، وغيرها من الأسباب، وهذا النوع من السكري يأتي نتيجة عدم قابلية الجسم للأنسولين الذي يفرزه البنكرياس، والأدوية كفيلة بحل هذه المشكلة.

ويجب الانتباه إلى أنه هذين النوعين من السكري ليس لديهم تقنيتين مختلفتين من تقنيات زراعة الشعر، ولكن لديهم تقنيتين مختلفتين من التحكم في معدل الجلوكوز في الدم حتى تمر عملية زراعة الشعر بسلام، لذا، فيمكن استخدام تقنية الاقتطاف أو تقنية زراعة الشعر اعتمادًا على اقلام تشوي، أو غيرها من التقنيات على حسب ما يراه الطبيب المختص مناسبًا، وهذا في الغالب سيتحدد على أساس طبيعة الصلع الذي يعاني منه المريض نفسه، وليس على أساس نوع السكري المصاب به المريض، فكما وضحنا نوع السكري يعرف الطبيب على الإجراءات الاحترازية التي يجب عليه اتخاذها قبل المباشرة في عملية زراعة الشعر لمرضى السكري

 

إجراءات ضرورية قبل زراعة الشعر لمريض السكري

لن يجازف الطبيب بإجراء عملية زراعة الشعر لمريض السكري دون التأكد تمامًا من حقيقة الوضع الصحي للمريض، لذا فهو يحرص دائمًا على الاتي:-

  • عمل تحاليل دم شاملة لمريض السكري.
  • متابعة مستمرة لنسب السكر لدى المريض في فترة تتراوح ما بين 10 إلى 20 يوم قبل إجراء العملية، حتى يتأكد الطبيب المختص من عدم زيادة المعدل عن النسب الطبيعية في الجسم.
  • متابعة مستوى السكر قبل إجراء عملية زراعة الشعر بشكل مباشر.
  • الحرص على عدم بذل أي مجهود قبل إجراء العملية حتى لا تكون فروة الرأس منهكة.
  • التزام المريض بالبعد التام عن المواد الكحولية، والتدخين.

ما بعد عملية زراعة الشعر لمرضى السكري

سيظل المريض بالمتابعة الاحترازية لمستوى الأنسولين في الدم، وهذا حتى يطمئن أن نسبة الجلوكوز داخل الدم ضمن معدلاتها الطبيعية، ويجب على المريض متابعة الأمر بصفة مستمرة مع المركز الذي أجرى فيه عملية زراعة الشعر، حتى يكون المركز على دراية مستمرة بالحالة الصحية الخاصة به، ويصف له الأدوية اللازمة إذا اقتضى الأمر ذلك.

في النهاية المفهوم من حديثنا الذي سبق، أن عملية زراعة الشعر لمرضى السكر ليست عملية مستحيلة، ولكن هي فقط تحتاج إلى بعض الإجراءات الاحترازية حتى يتمكن المريض من تجنب المضاعفات التي قد يسببها له مرض السكري.

Last modified: ديسمبر 19, 2018

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *